ماهي أحدث تقنيات علاج جفاف العين ؟

جفاف العين
 هو أحد الأمراض الأكثر شيوعاً في طب العيون ووفقاً لما أظهرته عدة دراسات فإن نسبة انتشار جفاف العيون بين السكان هي حوالي 15٪ في حين أن نسبة انتشاره بين واضعي العدسات اللاصقة تزيد إلى ما نسبته 50٪ .
        
أعراض جفاف العين
يعتبر جفاف الملتحمة بحد ذاته واحدا من الأعراض المرضية وليس مرضا لكنه غالبا ما يكون مصحوبا بواحد أو أكثر من الأعراض التالية:
    شعور بالوخز و الحكة أو حُرقة بالعين.
    مخاط على شكل خيط حول العين أو داخلها.
    ارهاق العين بعد القراءة حتى لو لمدة قصيرة.
    صعوبة عند استعمال العدسات اللاصقة.
    تشويش في الرؤية يزداد سوءاً في نهاية اليوم أو بعد تركيز النظر لفترة متواصلة على نقطة واحدة.

أسباب جفاف العين
بسؤال الدكتور محمد حنتيره _ استاذ مساعد شرفى قسم العيون _ جامعة أم القرى _ السعودية 
أكد لنا أنه فــي معظــم الأحيــان يحــدث الجفــاف مــع تقــدم الســن نتيجـة قلـة إفـراز الدمـوع الـذي يحـدث بـدوره جـراء بعـض التغيرات منها:
•    التغيــرات الهرمونيــة.
•    التهـاب الجفـون ممـا يؤثـر علـى الغـدد الدمعيـة الدهنيـة وهـو من الأسـباب الشـائعة.
•    التعرض لمناخ حار أو كثير الرياح.
•    استخدام العدسات اللاصقة لفترات طويلة.
•    إجراء عمليات تصحيح النظر بالليزر والليزك.
•    النظر للكمبيوتر والهاتف الخلوي لفترات مطولة.
•    اسـتخدام بعـض الأدويـة ومـن أهمهـا تلـك التـي تسـتخدم لعـلاج حـب الشـباب.
•    بعــض الأمــراض المناعيــة مرتبطــة بالجفــاف مثــل التهــاب المفاصــل الروماتيزمــي ومتلازمــة شــوغرن.

 وضح دكتور حنتيره:
أن هناك عدد من الفحوصــات التــي يمكــن مــن خلالهــا تشــخيص جفــاف العيــن منها:
    الفحص تحت المجهر لمعاينة الجفون وسطح القرنية.
    فحص الطبقة الدمعية باستخدام صبغة الفلورسن.
    فحص كمية الدمع.
    فحــص أســمولية الدمــع وتحديــد نســبة ملوحــة الدمــع.
    فحص سرعة تبخر الدمع.

علاج جفاف العين:
•    اســتخدام القطــرات والمراهــم المرطبــة خاصــة التــي تخلــو مــن المــواد الحافظــة.
•    تنظيف الجفون وعمل مساج لعلاج التهاب الجفون.
•    اسـتخدام قطـرة cyclosporineلزيـادة عـدد وإفـرازات الخلايـا الدمعيـة.
•    اســتخدام ســدادات مجــرى الدمــع المؤقتــة والدائمــة للمحافظــة علــى بقــاء الدمــع داخــل العــن.
•    اســتخدام النبضــات الضوئيــة المكثفــة لتحفيــز الخلايــا الدمعيــة الدهنيــة.

وأشار دكتور حنتيره :
أن الجديد في علاج جفاف العين هو

جهــاز E-Eyeهــو جهــاز يســتخدم لتحفيــز الخلايــا الدمعيــة الدهنيــة مــن خــلال نبضــات ضوئيــة مكثفــة حيــث يتــم عــلاج
المريــض بثــلاث جلســات بحيــث يكــون الفاصــل بــن الجلســة الأولــى والثانيــة 15يومــا وبــن الجلســة الثانيــة والثالثــة 30
يومــا حيــث تتحســن أعــراض جفــاف العـين بشــكل ملحــوظ  جـدا بعـد الجلسـة الأولـى ويسـتمر مفعـول الجلسـات لمـا يقـارب
مـن الثـلاث سـنوات. الإجـراء آمـن ويتـم فـي العيـادة الخارجيـة دون ألــم بمــدة لا تتجــاوز خمــس دقائــق.

الوقاية من جفاف العين
نصح دكتور حنتيره بضرورة الوقاية من جفاف العين وهذا قد يحدث بعدة طرق منها:

•    وقاية العينين من المثيرات المباشرة مثل الريح الجفاف، والمواد الكيميائية المختلفة. وذلك بواسطة النظارات أو نظارات السباحة.
•    فترات من الاستراحة خلال أداء النشاطات التي تتطلب تركيز النظر بشكل متواصل.
•    وضع شاشة الحاسوب في مكان أقل ارتفاعا من مستوى العينين، من أجل تفادي فتح الجفون بشكل كبير.
•    التوقف عن التدخين أو عدم التعرض للدخان.